Tagged: military

‘Exclusive: First appearance of Abdel Fatah al-Sisi in civilian suit after taking off military uniform to run for president,’ 27 March 2014

See video transcription and translation below. Continue reading

Advertisements

‘Sisi in Russia today at the head of a high-level military delegation to complete largest arms deal,’ al-Ahram (Egypt), 12 February 2014

Egyptian Defence Minister (and, by all accounts, future Egyptian president), Field Marshal Abdel Fatah Sisi left Cairo this morning on his way to Russia where he and Egyptian Foreign Minister Nabil Fahmy will meet with their Russian counterparts. The meeting comes as a continuation of 2+2 cooperation talks which began in Cairo three months ago. Sisi is expected to announce the details of Egypt’s largest arms deal in an upcoming press conference. The deal will see Egypt receiving the latest planes, helicopters and air defence system. Continue reading

Hamas…from resistance to power, Alarab Alaan (Kuwait), 15 December 2013

This article provides a brief history of the Islamic Resistance Movement (Hamas) in Palestine, including their military and political activities and transition into power in the Gaza Strip.

Continue reading

Al-Nusra Front: Statement No. 398, Jabhat Al-Nusra (Syria), 15 September 2013

بسم الله الرحمن الرحيم

جبهة النصرة – البيان رقم 398

ضمن سلسلة غزوات العين بالعين
(14)
الهجوم على قرى مكسر الحصان وجب الجراح والمسعودية النصيرية
ودكها بوابل من القذائف والصواريخ
في الريف الشرقي لحمص

الحمد لله الملك المتعال، الذي أمرنا أن نحكم بين الناس بالعدل، وشرع لنا الرد على الاعتداء بالمثل، والصلاة والسلام على الضحوك القتال، نبيِّنا محمَّد صلى الله عليه وسلم، وعلى جميع الصحب والآل، أمَّا بعد؛

ثأرًا لأبناء المسلمين ونسائهم الذين قتلوا بدم بارد في الغوطة الشرقية، واستجابةً لأمر الفاتح/ أبي محمد الجولاني -حفظه الله-؛ هبَّ إخونكم في جبهة النصرة -أعزَّها الله- بالاشتراك مع حركة أحرار الشام الإسلامية للهجوم على قرى مكسر الحصان وجب الجراح والمسعودية النصيرية في الريف الشرقي لحمص ومحاولة اقتحامها، وتقع هذه القرى بجوار قرى أهل السنة التي دائمًا ما يصيبها القصفَ من هذه القرى النصيرية والحواجز المتمركزة على مشارفها، ناهيك عن الاعتقالات العشوائية لأبناء السنة الأحرار

فأعد الإخوة العدة واتخذوا القرار، وتوكلوا على العزيز الجبار؛ وبعد أن قاموا بالرصد وجهزوا عتادهم، اجتمع فيهم المسؤول الشرعي وخطب وحرض على قتال النصيريين أعداء الله، فانطلق الإخوة في الساعة 3:30 من فجر يوم الثلاثاء 4 من ذي القعدة 1434هـ، الموافق 10/ 9/ 2013 واتخذوا مواقعهم في انتظار إشارة البدء بالاقتحام، وما هي إلا ساعة حتى تمكن الإخوة في محور مكسر الحصان من دخولها والسيطرة عليها بعد تمشيطها، بالتزامن مع المحاور الأخرى حيث قام المجاهدون بدك قرية جب الجراح وبلدة المسعودية بالهاونات عيار 120مم، وصواريخ (غراد) ومدفع 57مم و23مم، بالإضافة إلى صواريخ محلية الصنع

وقد تمكَّن الإخوة -ولله الحمد- من السيطرة على مكسر الحصان لمدة 10 ساعات ولكن نتيجة للقصف الشديد والأرتال الكبيرة التي آزرتهم من منطقة المخرم الفوقاني، اضطر الإخوة للتراجع إلى مواقع الرباط الاعتيادية بعد أن دمروا جب الجراح والمسعودية بالهاوانات وقذائف 57مم ولله الحمد

وقد كان من نتائج الغزوة مقتل أكثر من 30 من النصيرية واغتنام 10 بنادق روسية والعديد من الذخيرة والسيارات والمعدات، وكان من بين القتلى قائد المؤازرة المقدم/ رائد الحسن في مكسر الحصان، وقد كُسر حاجز الخوف عند الناس حيث أنها المرة الأولى التي تُقتحم فيها هذه البلدات ويُقتل منهم هذا العدد، ولله الفضل والمنَّة

Al-Nusra Front: Explaining the plan for the invasion to the brothers.

Al-Nusra Front: Observing the village of Maksar al-Husan

Al-Nusra Front: Observing the village of Jeb al-Jarrah.

Al-Nusra Front: The invaders just before setting off to invade the Alawite villages.

Al-Nusra Front: Observation of the army barrier at the beginning of the village of Al-Masaudia.

Al-Nusra Front: Shelling of the Alawite villages with a 23 mm cannon.

Al-Nusra Front: Shelling of the Alawite villages with a 57 mm cannon.

Al-Nusra Front: Storming of the viallage of Maksar al-Husan.

Al-Nusra Front: Rising plumes of smoke from the village of Jeb al-Jarrah.

___________________________________

Translation

In the name of Allah, the Most Genevolent, the Most Merciful
There is no God but Allah and Mohammed is his Messenger
Al-Nusra Front
Statement No. 398

Series of eye for an eye invasions
(14)
The attack on the Alawite villages of Maksar al-Husan, Jeb al-Jarrah and Al-Masaudiah and their devastation by a barrage of shells and missiles in the eastern countryside of Homs.

Thank God, the Most High, who commanded us to govern the people with justice, and started for us the response to the assault likewise. Prayers and peace be upon the constant fighting,  upon our prophet Mohammed (SAAS) and upon all his righteous companions.

In revenge for the Muslim sons and their women who were killed in cold blood in East Ghouta, and in response to the command of Al-Fateh / Abu Mohammed Al-Julani – God preserve him – and grant your brothers in Al-Nusra Front – God cherish them – in conjunction with the Ahrar ash-Sham Movement to attack the villages of Maksar al-Husan, Jeb al-Jarrah and Al-Masaudiah Al-Nasiriah in the eastern countryside of Homs and attempt to storm them. These villages are located in the vicinity of the villages of Sunnies, who are constantly being injured by bombings from these Alawite villages and the barriers stationed at their outskirts. Not to mention the indiscriminate arrests of free Sunnis.

The brothers prepared equipment, made the decision, and trusted Al-Aziz Al-Jabaar; after undertaking observation and stocking their equipment, the legitimate official gathered with them, spoke to them and incited them to fight the Alawites, the enemies of God. The brothers set off at 3:30 AM Tuesday, November 4, 1434 AH (October 9 2013 BC), and took their positions, waiting for the signal to begin the invasion. It was only an hour until the brothers managed to reach the centre of Maksar al-Husan and control it after combing through it in, while other groups of mujahideen simultaneously demolished the village of Jeb al-Jarrah and the town of Al-Masaudiah with 120 mm mortars, Grad rockets, 57 mm and 23 mm cannons, in addition to handmade rockets.

Thanks be to God, the brothers managed to control Maskar al-Husan for 10 hours but as a result of heavy shelling and the large convoys which strengthened the opposition in the region of Mukharram al-Fawqani, the brothers were forced to retreated to their routine positions after destroying Jeb al-Jarrah and Al-Masaudiah with mortars and 57 mm shells, thanks be to God.

As a result of the invasion, more than 30 Alawites were killed, 10 Russian rifles, much ammunition, equipment and several vehicles were seized. Among the dead were commander Raed al-Hussein in Maskar al-Husan. The barrier of fear among the people was broken when, for the first time, these villages were stormed and people were killed in this number, praise be to God.

Translated by Kevin Moore.

Statement available here.

‘Egyptian Security arrested 3 Jihadists in Sinai’, Al-Quds (Palestine), 14 August 2013

‎الأمن المصري يعتقل 3 “جهاديين” في سيناء

14 أغسطس 2013 – 03:54

Source: Al-Quds

العريش – (د ب أ) – أكد مصدر أمني مصري مسؤول أن قوات الأمن تمكنت من اعتقال ثلاثة من العناصر المطلوبة لدى الأجهزة الأمنية مساء أمس الثلاثاء.

وأوضح المصدر لوكالة الأنباء الألمانية، أن أحد المعتقلين قيادي جهادي كبير تم ضبطه بالقرب من كمين الخروبة شرق العريش وأن الاثنين الآخرين تم ضبطهما واعتقالهما بمعرفة الأجهزة الأمنية في أماكن لم يفصح عنها. ولم يكشف المصدر عن أسماء المعتقلين أيضا لـ”دواع أمنية”.

وأضاف المصدر أنه تم نقل العناصر الثلاثة بالطائرة إلى القاهرة فور القبض عليهم للتحقيق معهم.

____________________________________________

Translation

Egyptian Security arrested 3 Jihadists in Sinai

August 14 2013 03:54

Al-Arish – DBA – An official Egyptian security  source confirmed that security forces arrested three security service individuals on Tuesday evening.

The source explained to the German News Agency that one of the arrested is a big jihadi leader who was arrested near Kharouba in East al-Arish in an ambush and the two others were arrested had security service IDs on them were arrested in undisclosed locations. The source also didn’t reveal “the names of the detained for security reasons.”

The source added that he moved the three individuals immediately by plane to Cairo for questioning.

Translated by Robert Forster

Syria complains about Qatar, Saudi Arabia, Turkey and France to the Security Council, BBC Arabic, 21 June 2013

سوريا تشتكي قطر والسعودية وتركيا وفرنسا لمجلس الأمن

آخر تحديث:  الجمعة، 21 يونيو/ حزيران، 2013، 01:06 GMT
يوسف القرضاوي أحد رجال الدين السنة الذين أفتو "بالجهاد"

يوسف القرضاوي أحد رجال الدين السنة الذين أفتو “بالجهاد”

دعت سوريا مجلس الأمن الدولي إلى مطالبة قطر والسعودية وتركيا وفرنسا بالتوقف عما سمته دمشق انتهاكاتها التي تهدد الأمن والسلم في الأراضي السورية.

واتهمت وزارة الخارجية السورية في رسائل وجهتها للأمم المتحدة ومجلس الأمن هذه الدول بدعم الإرهاب.

واتهمت الرسائل السورية كلا من قطر والسعودية وتركيا بالوقوف وراء ما سمته حملة يقودها بعض علماء المسلمين ضد سوريا، وذلك في إشارة إلى فتاوى أطلقها رجال دين سنة تحض على قتال النظام الحاكم في دمشق.
كما تضمنت رسائل الخارجية السورية اتهاما مباشرا للحكومة المصرية بالتورط في ما وصفته بسفك الدم السوري، بعدما استضافت القاهرة مؤتمرا حضره بعض هؤلاء العلماء مؤخرا.

وجاء ذلك تعليقا على دعوة “رابطة علماء المسلمين” خلال ذلك مؤتمر الى “وجوب الجهاد” في سوريا.

أما ميدانيا، فقد إستمر القصف الحكومي لمناطق في جنوب العاصمة دمشق وريفها بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان المعارض، في حين انفجرت عبوة ناسفة في سيارة بمنطقة أبو رمانة في وسط دمشق، مما أدى إلى سقوط عدد من الجرحى.

بينما أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا” بأن وحدات من الجيش “أعادت الأمن إلى بلدة البجدلية في ريف دمشق بعد سلسلة من العمليات الناجحة قضت خلالها على من وصفتهم بالارهابيين.

الكونغرس

\وفي العاصمة الأمريكية، طرح أربعة من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي مشروع قانون الخميس يمنع الرئيس باراك اوباما من تزويد المعارضة السورية بالأسلحة.

وقال السيناتورات الأربعة إن الإدارة لم تدل بمعلومات وافية بشأن ما يعتبرونه تدخلا محفوفا بالمخاطر.

ومن شأن مشروع القانون الجديد، الذي تزامن طرحه مع سعي إدارة أوباما للحصول على دعم الكونجرس لخطتها لتسليح المعارضة السورية، أن يمنع وزارة الدفاع ووكالات المخابرات الأمريكية من استخدام أي أموال لدعم عمليات عسكرية أو شبه عسكرية أو سرية في سوريا مباشرة أو بشكل غير مباشر.

ولا ينطبق ذلك على المساعدات الانسانية.

وعبر رعاة مشروع القانون وهم الديمقراطيان توم اودال وكريس ميرفي والجمهوريان مايك لي وراند بول عن شكوكهم في قدرة واشنطن على ضمان عدم وقوع الأسلحة في أيدي جهات غير مرغوب فيها، ودعوا إلى مناقشة في الكونجرس قبل انخراط الولايات المتحدة بدرجة اكبر في الحرب الأهلية السورية.

وقال بول في بيان “قرار الرئيس الأحادي الجانب بتسليح المعارضة السورية المسلحة مزعج للغاية بالنظر إلى قلة ما نعرفه بشأن من سنسلحهم.”

الا ان أعضاء آخرين في مجلس الشيوخ أصروا على أن التدخل في سوريا يصب في صلب المصلحة الوطنية الأمريكية.

وقال أحد هؤلاء، وهو السيناتور الديمقراطي روبرت مينينديز الذي يترأس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ “الأمر يتعلق باحتمال انهيار الدولة السورية وتحول البلاد إلى دولة فاشلة يتمكن الإرهابيون من استخدامها لشن هجمات على حلفائنا وحتى على الولايات المتحدة ذاتها.”

وكان أوباما، وبعد شهور من التردد، قد قرر الأسبوع الماضي تقديم مساعدة عسكرية لقوات المعارضة الساعية للاطاحة بالرئيس بشار الأسد بعدما حصل على ما وصفه بأدلة على أن الحكومة السورية استخدمت أسلحة كيماوية في حربها مع المعارضة.

ومنذ ذلك، تسعى الادارة الأمريكية لكسب مزيد من الدعم في الكونجرس للخطة.

وزار وزير الخارجية جون كيري مبنى الكونجرس مرتين على الأقل هذا الأسبوع ليقدم لأعضاء مجلس النواب إفادات بشأن سوريا.

وقدم هو ومسؤولون آخرون إفادة سرية يوم الثلاثاء لزعماء بالحزبين الرئيسيين ورؤساء لجان بمجلس النواب بشأن سوريا، كما قدموا يوم الخميس إفادة لأعضاء لجنة المخابرات بمجلس النواب ولجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ.

ولا يزال كثير من أعضاء الكونجرس لاسيما في مجلس النواب الذي يسيطر عليه الجمهوريون تنتابهم شكوك عميقة تجاه خطط تسليح المعارضة السورية ويتساءلون عن التكلفة في وقت يتم فيه تقليص برامج أخرى ويبدون القلق من خطر وقوع أسلحة أمريكية في أيدي جهات غير مرغوب فيها.

ويطالب آخرون منذ شهور بتقديم مساعدات عسكرية حيث ينتقد بعض أعضاء مجلس الشيوخ أوباما لتقاعسه عن التدخل في الصراع الذي أودى بحياة أكثر من 90 ألف شخص.

وصوتت لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ في 21 مايو ايار بأغلبية 15 صوتا مقابل ثلاثة لصالح مشروع قانون لتزويد المعارضة السورية بمساعدات قاتلة. ولم يطرح مشروع القانون هذا على مجلس الشيوخ للتصويت عليه بكامل أعضائه.

وبول وميرفي واودال هم الأعضاء الثلاثة بلجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الذين صوتوا ضد ذلك المشروع

http://www.bbc.co.uk/arabic/middleeast/2013/06/130621_syria_security_council_complaint.shtml

____________________________________

Translation

Syria complains about Qatar, Saudi Arabia, Turkey and France to the Security Council

Friday 21 June, GMT 01:07, 2013.

Syria called on the International Security Council to demand Qatar, Saudi Arabia, Turkey, and France to stop what it called violations that threatened the peace and security of Syrian lands.

The Syrian Exterior Ministry in a letter addressed to the UNSC accused these countries of what it called terrorism.

Furthermore, the Syrian letter accused Qatar, Syria and Turkey of standing behind what is called campaign led by some Muslim scholars against Syria, referring to fatwas launched by men of religion to fight the governmental system in Syria.

Also within the letter, the Syrian Exterior Ministry directly accused the Egyptian government with involvement in what it described as shedding Syrian blood, after Cairo hosted a conference attended recently by some of these scholars.

These comments came from the invitation of the “Association of Muslim Scholars” of a conference on the “necessity of Jihad” in Syria.

As for on the ground, continued government bombardment in the area south of the capital Damascus and surrounding countryside according to Syrian Observatory of Human Rights. Meanwhile an IED in a car exploded in the area Abu Ramana in the centre of Damascus, which led to a number of wounded.

SANA, the official Syrian news agency reported that individuals from the army “brought security to the town al-bajdalia in the Damacus countryside after a series on successful operations wiped out what they describe as terrorists.

Congress

In the American capital, four members of the American senate detracted a bill on Thursday to prevent president Barack Obama from providing the Syrian opposition with arms.

The four senate members said that the administration did not have adequate information on what they consider to be a risky intervention.

The new bill, who’s rise coincided with the Obama administration’s pursuit to get congressional support for its plan to arm the Syrian opposition. In an attempt to prevent the Department of Defence and the U.S. intelligence agencies from secretly using any funds to support military or paramilitary directly or indirectly in Syria.
This does not apply to humanitarian aid.

Cross-sponsors of the bill are the Democrats Tom Udall and Chris Murphy and the Republicans Mike Lee and Rand Paul, who expressed doubts in Washington’s ability to ensure that no weapons would go to unwanted hands or destinations.

Furthermore, they called for a debate in Congress before more U.S. involvement in the civil war in Syria.

Paul said in a statement, “the unilateral decision by the President to arm the Syrian armed opposition is very annoying given the lack of what we know about arming them.”

But the other members of the Senate insisted that intervention in Syria is in the heart of the American national interest.

One of them, a Democratic Senator Robert Menendez, who chairs the Foreign Relations Committee in the Senate, said: “It’s about the possible collapse of the Syrian state and that has turned the country into a failed state, that could be used by terrorists to launch attacks on our allies, and even the United States itself.”

After months of hesitation, Obama decided last week to provide military assistance to the opposition forces seeking to oust President Bashar al-Assad after receiving what he described as evidence that the Syrian government has used chemical weapons in its war with the opposition.

Since then, the U.S. administration is seeking to gain more support in Congress for the plan.

Obama visited Foreign Minister John Kerry Capitol Hill at least twice this week to give members of the House of Representatives testimony on Syria.

He and other officials made secret testimony on Tuesday with leaders of the two main parties and the heads of the House of Representatives committees on Syria. He also provided testimony on Thursday to members of the House of Representatives Intelligence Committee and the Committee on Foreign Relations of the Senate.

Many members of Congress, especially in the House of Representatives, which is controlled by the Republicans, are still deeply suspicious about plans to arm the Syrian opposition and wondering about the cost at a time when other programs are being reduced and there is a growing concern about the risk of U.S. weapons in unwanted hands.

Others have for months demanded military aid, with some senators criticizing Obama for failing to intervene in the conflict, which has killed more than 90 thousand people.

The Senate Foreign Relations was voted on and adopted by the Foreign Relations Committee on May 21st by 15 votes to three in favor to provide the Syrian opposition with lethal aid. The bill was not transferred to the Senate for a full vote.

Paul, Murphy and Udall are the three members of the Foreign Relations Committee in the Senate who voted against the project.