Tagged: al asad

‘Kurdish fighters govern over their seizure in North East Syria’, al-Rafadayn (Iraq), 28th October 2013

مقاتلون اكراد يحكمون قبضتهم على شمال شرق سوريا

الاثنين, 28 أكتوبر 2013 05:40.

عمان : قال نشطاء ان مقاتلين اكرادا تحركوا اليوم الاحد لاحكام قبضتهم على المنطقة المنتجة للنفط في شمال شرق سوريا بعد انتزاع معبر حدودي مع العراق من قبضة مقاتلين اسلاميين.

وقالت مصادر في المعارضة السورية ان ميليشيا مرتبطة بحزب العمال الكردستاني الذي يخوض صراعا مع تركيا منذ عقود تقوم بتطهير جيوب مقاومة لمقاتلي الدولة الإسلامية في العراق والشام المرتبطة بالقاعدة وجبهة النصرة واحرار الشام في بلدة اليعربية الحدودية.

وقال ياسر فرحان العضو في الائتلاف الوطني السوري المعارض “يسيطر الاكراد الان على نقطة اليعربية الحدودية. هم الان لديهم سبيل واضح لتسويق نفط المنطقة الذي يجب ان يكون لكل السوريين. فر الاف العرب (من المنطقة).”

ويعيش اكثر من مليون شخص في محافظة الحسكة التي تجاور العراق وتركيا منهم 70 بالمئة اكراد و30 بالمئة عرب. ويعمق القتال الدائر هناك من التوترات الطائفية والعرقية في سوريا ويهدد بتدخل قوى مجاورة في الصراع الدائر في البلاد.

وقال الائتلاف الوطني السوري في بيان ان قوات عراقية هاجمت اليعربية امس السبت بالتنسيق مع الميليشيا الكردية. وذكرت مصادر في المعارضة ان طائرات سورية قصفت البلدة ايضا.

وجاء في البيان “لقد ارتكبت الحكومة العراقية خطأً كبيراً بالتدخل المباشر وغير المسبوق في الشؤون السورية” مضيفا ان حكومة بغداد التي يهيمن عليها الشيعة قدمت تسهيلات “لميليشيات طائفية بدخول سوريا والقتال إلى جانب (قوات الرئيس السوري بشار) الأسد“.

ونفى مصدر امني عراقي تورط بلاده في احداث اليعربية. وقال “اخر شيء نحتاجه هو الانجرار الى قتال عسكري داخل سوريا. لن نتدخل بأي حال من الأحوال.”

وقال مسؤولون عراقيون اخرون ان بعض المقاتلين الاكراد الجرحى نقلوا في مركبات الجيش العراقي الى مناطق خاضعة لسيطرة المقاتلين الاكراد العراقيين ومنها الى العراق.

وقال رامي عبد الرحمن رئيس المرصد السوري لحقوق الانسان ان المقاتلين الاكراد يسيطرون الان على 90 بالمئة من اليعربية

واظهرت لقطات فيديو نشرها المرصد مقاتلين اكرادا يسيطرون على برج مراقبة عند المعبر الحدودي واخرين يحملون علم ميليشيا وحدات الحماية الشعبية الكردية.

وقالت الميليشيا في بيان ان ثلاثة من أعضائها قتلوا في الاشتباكات التي استمرت اربعة ايام للسيطرة على اليعربية التي ذكرت ان المتشددين الاسلاميين استخدموها قاعدة لإعداد القنابل وارسال الانتحاريين الى المناطق الكردية. ولم يتسن على الفور معرفة عدد ضحايا الطرف الآخر.

ولعب الاكراد السوريون دورا معقدا في الصراع الدائر في بلادهم والذي يقتتل فيه السنة مع الاقلية العلوية الشيعية التي تحكم سوريا منذ ستينيات القرن الماضي.

وقاتلت ميليشيات كردية مختلفة مع الجانبين لكن صعود القاعدة عزز من وضع الميليشيات الكردية المرتبطة بحزب العمال الكردستاني والتي كانت تلقى عادة معارضة من الجماعات السياسية الكردية السلمية.

ويشكل الاكراد نحو 10 بالمئة من سكان سوريا البالغ عددهم 23 مليون نسمة. ويتمركزون في محافظة الحسكة وفي اجزاء من دمشق وفي منطقة عفرين في شمال محافظة حلب حيث تندلع ايضا اشتباكات ضارية بين المقاتلين الاكراد والعرب.

وقال نشطاء انه منذ بدء الانتفاضة ضد الاسد سحب الرئيس السوري العديد من قواته من الشمال الشرقي ذي الاغلبية الكردية لكنه ابقى على عناصر المخابرات ووحدات الشرطة السرية في القامشلي والحسكة وهما اكبر مدينتين في المنطقة.

وقال مسعود عكو وهو معارض كردي رفيع يعيش في المنفى في النرويج انه كان من الطبيعي أن يحاول الاكراد تأمين اكبر مساحة ممكنة من الاراضي في منطقتهم.

واضاف “سوريا تتجه بالفعل للتقسيم. الاسلاميون والجيش السوري الحر يسيطرون على اغلب مناطق الشمال والشرق بينما يسيطر الاسد والموالون له على مناطق الوسط والساحل.”

وتابع عكو انه برغم الشكوك لدى الاقلية الكردية ازاء حزب العمال الكردستاني وحلفائه لكن ينظر لهم على انهم حائط الصد في وجه القاعدة

وقال “في ظل استمرار صمت الائتلاف الوطني السوري ازاء القاعدة والاوضاع الاقتصادية المتدهورة في الشمال الشرقي .. لا يجد الاكراد احدا يتجهون اليه سوى حزب العمال الكردستاني وحكومة اقليم كردستان العراق.”

__________________________________________________

Translation

Kurdish fighters govern over their seizure in North East Syria

Tuesday, 28th October 2013, 05.40

Amman : Activists said that Kurdish fighters moved on Sunday to govern their seizure in the oil producing region in North East Syria after taking a border cross with Iraq from Islamist fighters.

Sources in the Syrian opposition said that a militia linked to the Kurdistan Workers Party (PPK), who is in conflict with Turkey over contracts for clearing pockets of resistance fighters from the Islamic State of Iraq and the Levant,  and the Nusra Front and Islamic Movement for a  Free Levant, in the border town of al-‘Alierbia.

 Yasser Farhan, a member of the National Syrian Opposition Coalition, said “The Kurds now control the border checkpoint and have a clear road to market regional oil which must be for Syrians. Thousands of Arabs have fled (from the region).

 More than a million people live in al-Hasakagh Province which borders Iraq and Turkey and is 70% Kurdish and 30% Arab. The killing intensifies with sectarian tensions and Iraqis in Syria that threaten to enjoin neighbouring forces in the town’s conflict.

The National Syrian Opposition Coalition said in a statement that Iraqi forces attacked al-‘Alierbia yesterday on Saturday to co-ordinate with Kurdish Militias. Sources in the opposition mentioned that Syrian airplanes bombed the town aswell.

The statement also said “the Iraqi government commited a big error by intervening directly and unprecentedly in Syrian affairs.” Adding that the Bagdad government which keeps an eye on the Shi’ite facilities provided “to sectarian militias that enter Syria and kill on the side of (the forces of the Syrian President Bashar) al-Asad.

An Iraqi security source denied his country’s involvement in the events of al-‘Alierbia. He said, “the last thing we need is to be dragged into military fighting in Syria. We would not interfere in any way.”

An other Iraqi official said that some wounded Kurdish militiamen were taken in Iraqi army vehicals to so specific areas under control of Iraqi Kurdish fighters and from there to Iraq.

Rami ‘Abd al-Rahman, leader of the Syrian Observatory for Human Rights, said that Kurdish fighters now control 90% per cent of al-‘Alierbia.

Video footage, published by the Observatory, showed Kurdish fighters control the watchtower at the border crossing and others carry militia flags and individuals protected Kurdish people.

A militia said in a statement that three of their members were killed in clashes that continued for four days to control al-‘Alierbia which was reportedly used by Islamists as a base for prepare bombs and send suicide bombers into Kurdish areas. It is not possible to tell how many victims on the other side.

Syrian Kurds play a complex role in their country’s conflict, which in this year have been battling the ruling Shi’ite minority – that have been ruling Syria since the sixties.

There are various Kurdish militias who fight with both sides, but the rise of al-Qaeda enhanced the status of Kurdish militias linked to the PKK, which were usually percieved as being in opposition to peaceful Kurdish political groups.

The Kurds form around 10% of the population of Syria of which is reported to be 23 million people. They are mostly located in the al-Hasakah Province, in parts of Damascus, and in ‘Arfarayn area in the north of Aleppo Province where fierce clashes also erupted between Kurdish and Arab fighters.

Activists say that since the beginning of the Intifada against al-Asad, the President of Syria has withdrawn a number of his forces from the mostly Kurdish North East, but he has kept members of the Intelligence and Secret Police Units in the two biggest cities in the region, Qamishli and Hasakah.

Massoud Akko, a senior Kurdish opponent who lives in exile in Norway, said that it was natural that the Kurds are trying to secure the largest possible area of land in their region.

He added, “Syria is already heading for the division. Islamists and the Free Syrian Army are in control of most parts of the north and east while al-Assad and his loyalists control the regions in the center and as well as the coast.”

Akko continued to say that despite doubts about the Kurdish minority, the PKK and their allies, they are viewed as a bulwark in the face of al-Qaeda.

“In light of the continued silence from the Syrian National Coalition about al-Qaeda and the deteriorating economic situation in the north-east. One does not see the Kurds turning to them, only to the PKK and the Kurdistan Regional Government of Iraq.”

 

Translated by Robert Forster

Article available from al-Rafadayn.

Advertisements

‘America prepares unilateral military intervention in Syria’, al-Sibeel (Palestine), 30th July 2013

أمريكا تستعد للتدخل عسكريا في سوريا بمفردها

0a785842d1965ae62a9e8464b55ef971_M

الجمعة, 30 آب/أغسطس 2013 16:00

السبيل – أوضحت وكالة أنباء “أسوشيتد برس” الأميركية، أن إدارة الرئيس الاميركي “باراك أوباما” تستعد لتدخل عسكري محتمل في سوريا بمفردها، بعد قرار مجلس العموم البريطاني، المعارض لمشاركة بريطانيا في عملية عسكرية ضد نظام دمشق، خارج إطار قرارات مجلس مجلس الأمن الدولي.

وأفادت الوكالة أن إدارة الرئيس أوباما، تجري الاستعدادات اللازمة لتدخل العسكري منفرد في سوريا، دون إقامة تحالف دولي من أجل ذلك، بعد العقبات التي ظهرت، في الوقت الذي أوضح فيه مستشاروا الرئيس الأميركي، أن “أوباما” عازم على معاقبة نظام الأسد لاستخدامه أسلحة كيماوية.

وقال المتحدث باسم البيت الابيض “جوش ارنست”، في تصريح له، إن الرئيس الأميركي “باراك أوباما” انتخب لحماية مصالح الأمن القومي الأميركي، مشيراً بذلك إلى إمكانية الرئيس الأميركي من القيام بتدخل عسكري ضد النظام السوري خارج نطاق تحالف دولي.

_______________________________________________

 Translation:

America prepares unilateral military intervention in Syria

Friday 30th August 2013

al-Sibeel – The American News Agency Associated Press explained that the “Barak Obama” Administration,  prepares a possible unilateral military intervention in Syria, after a British parliament decision, against Britain participating in military action against the regime in Damascus, outside the framework of the resolutions of the UN Security Council.

According to the Agency the Obama Administration are making crisis preparations to militarily intervene unilaterally in Syria without the establishment of other states to do so, after obstacles have emerged at a time, U.S. administration advisors explain, when Obama is determined to punish the al-Asad regime for using chemical weapons.

Speaking for the White House, “Josh Ernest” said in a statement, that the American PresidentBarak Obama‘ acted in  interests of National US Security, indicating that this is a possibility for the American President to manage a military intervention against the Syrian Regime outside the scope of an international coalition.

Translated by Robert Forster

“Asad on Hezbollah Channel Tomorrow”, al-Ghad (Jordan), 29th May 2013, 12.13pm

‎الأسد على قناة حزب الله غدا

Bashar al-Asad, President of Syria

Bashar al-Asad, President of Syria

‎نشر : 29/05/2013 الساعة  – 12:13 pm (GMT +3)

‎بيروت- يتحدث الرئيس السوري بشار الأسد غدا الخميس في مقابلة مع قناة “المنار” التابعة لحزب الله الحليف له، والذي يقاتل عناصر منه إلى جانب القوات النظامية في داخل سورية، بحسب ما أفادت صفحة الرئاسة السورية على موقع “فيسبوك” اليوم الأربعاء.

‎وأشارت الصفحة إلى أن الأسد يتحدث “الخميس 9:00 مساء بتوقيت دمشق (18:00 تغ) على قناة المنار اللبنانية، في حوار يبث بالتزامن على القنوات السورية الفضائية”، بدون تقديم تفاصيل اضافية.

‎ويعود آخر ظهور للأسد على الإعلام إلى 17 نيسان (أبريل) الماضي، حين أدلى بحديث إلى قناة “الإخبارية” السورية.

‎ويشارك حزب الله الحليف للنظام السوري، في المعارك التي تدور داخل الأراضي السورية بين القوات النظامية والمقاتلين المعارضين، وخصوصا في مدينة القصير الاستراتيجية وسط البلاد.

‎وأكد الأمين العام للحزب حسن نصرالله السبت استمرار الحزب في هذه المشاركة، واعدا أنصاره “بالنصر” في المعركة.

‎وتثير مشاركة الحزب في الاشتباكات داخل سورية جدلا واسعا في لبنان المنقسم بين مؤيدين لنظام الرئيس الأسد ومتعاطفين مع المعارضة.-(ا ف ب)

http://goo.gl/fY4m9

_____________________________________
Translation

al-Asad on Hezbollah Channel Tomorrow

al-Ghad (Jordan), 29th May 2013

Published: 29/05/2013. Time: 12.13 PM (+3 GMT)

Beirut: The Syrian President Bashar al-Asad will speak tomorrow on Thursday in an interview with TV channel”al-Manar”  affiliated to his ally Hezbollah (Party of God), and who fights alongside regular forces in Syrian interior, according to the Syrian President’s Facebook website on Wednesday.

The page indicated that al-Asad will speak at 9.00 in the evening Damascus time to the Lebanese Channel “al-Manar” in a dialogue broadcast in conjunction with Syrian satellite channels, without providing additional details. al-Asad’s last appearance was an announcement last 17th April, while making a speech on Syrian channel “al-Ikhbaria.”

Hezbollah, affiliated with the Syrian Regime, has participated in battles in the Syrian interior between regime and rebel forces, especially in the strategic city Qasir in the middle of the country.

The general secretary of the party, Hassan Nasrallah, confirmed on Saturday the continuation of party’s participation, promising support in battles and to increase the party’s participation in clashes in Syria.

This is controversial in Lebanon which is divided between supporters of the al-Asad regime and opposition sympathizers (AFP).

Translated by Robert Forster.

Original article from al-Ghad.