Washington classifies Nigerian militant group “Boko Haram” as a terrorist organization, BBC Arabic (London), 13 November 2013

The United States government has classified Nigerian Islamist militant group Boko Haram as a terrorist organization. Boko Haram, which seeks to implement Shari’a law in northern Nigeria, has carried out attacks resulting in thousands of deaths in the country, and is allegedly tied to Al-Qaeda in the Islamic Maghreb (AQIM).

واشنطن تصنف “بوكو حرام” النيجيرية تنظيماً إرهابياً

١٣نوفمبر٢٠١٣

واشنطن ترى أن التنظيم أصبح يهدد مصالحها

أعلنت الولايات المتحدة تصنيفها لجماعة “بوكو حرام” النيجيرية تنظيما إرهابيا أجنبيا

وستلزم الحكومة وكالات الضبط الأمريكية بوقف جميع المعاملات المالية مع تنظيم بوكو حرام

وأصبح التعامل مع بوكو حرام وتقديم أي دعم له جريمة في نظر القانون

ويسعى تنظيم بوكو حرام إلى فرض القوانين الإسلامية في شمالي نيجيريا، وتنسب إليه هجمات مسلحة خلفت آلاف القتلى

ولجأ التنظيم إلى السلاح في عام 2009، مستهدفا الجيش والمدنيين، وهاجم المدارس، وكثيرا ما اشتبك عناصره مع القوات المسلحة النيجيرية

ومعروف أن بوكو حرام يركز نشاطه في نيجيريا، لكن واشنطن تقول إنه مرتبط بتنظيم القاعدة في غرب أفريقيا وبالإسلاميين المتشددين في مالي

ولم تعلن وزارة الخارجية الأمريكية عن قرار واشنطن الرسمي بخصوص بوكو حرام، ولكن وكالات أنباء نقلت الخبر عن أعضاء في الكونغرس ومسؤولين فضلوا عدم الإفصاح عن أسمائهم

ويقول محلل بي بي سي لشؤون نيجيريا، نظيرو ميكايلو، إن قرار الولايات المتحدة سيلقى استحسان الحكومة النيجيرية ومنظمة المسيحيين في نيجيريا التي دعت إلى أن تصنف واشنطن بوكو حرام تنظيما إرهابيا

ويقول مراسلنا إن الحكومة الأمريكية رفضت الأمر أولا بحجة أن ذلك سيعطي بوكو حرام شرعية أوسع في الأوساط الجهادية على المستوى العالمي

ويضيف إن الولايات المتحدة ليس بمقدورها تحديد هوية من يمول بوكو حرام، لأن الحكومية النيجيرية فشلت في ذلك حتى الآن

استغلال المعاناة
وقالت كبيرة الدبلوماسيين الأمريكيين في أفريقيا، جوني كارسن، العام الماضي، إن جماعة بوكو حرام تستغل معاناة الناس في شمالي نيجيريا، وإن الحكومة مطالبة بمعالجة المشاكل السياسية والاقتصادية في المنطقة ذات الأغلبية المسلمة

ولكن كراسن أكدت أيضا “وجود علاقات بين عناصر من بوكو حرام والمتشددين في غرب أفريقيا، بينها تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي

وشكل هجوم وقع في عام 2011 على مبنى للأمم المتحدة في أبوجا نقطة تحول في موقف واشنطن، التي رأت فيه تهديدا خطيرا

وكانت ليزا موناكو، مستشارة الرئيس باراك أوباما لشؤون مكافحة الإرهاب، بعثت خطابا لوزارة الخارجية جاء فيه أن جماعة بوكو حرام
استوفت شروط تصنيفها “تنظيما إرهابيا أجنبيا”، لأنها، حسب تعبيرها، إما تقوم بأعمال إرهابية تهدد الولايات المتحدة، أو لها القدرة على القيام بذلك

وقد صنفت وزارة الخارجية الأمريكية مؤخرا ثلاثة قياديين في بوكو حرام إرهابيين، دون أن تسحب التصنيف على التنظيم كله

_________________________________________

Translation

Washington classifies Nigerian militant group “Boko Haram” as a terrorist organization

13 November 2013

Washington sees the organization as a threat to its interests.

The United States announced that it has classified Nigerian militant group “Boko Haram” as a foreign terrorist organization.

The government will require US regulatory agencies to stop all financial transactions with Boko Haram.

Dealing with the group, or providing any support to them, will become a crime according to law.

Boko Haram seeks to impose Islamic law in northern Nigeria. Armed attacks which have lead to thousands of deaths are attributed to the group.

The organization resorted to arms in 2009, targeting the army and civilians, attacking schools and often clashed with Nigerian armed forces.

It is known that Boko Harm focuses its activity in Nigeria, however Washington says that it is connected to Al-Qaeda in West Africa and with Islamist extremists in Mali.

The American Foreign Ministry did not announce Washington’s official decision regarding Boko Haram, however news agencies reported the news from members of Congress and officials who preferred not to disclose their names.

BBC’s analyst for Nigeria, Naziru Mikailu, says that the United States’ decision will be met with approval by the Nigerian government and the Christian Association, which called for Washington to classify Boko Haram as a terrorist organization.

Our correspondent says that the American government refused the issue at first on the grounds that it will give Boko Haram wider legitimacy in Jihadist circles at an international level.

Mikailu adds that the United States is unable to determine the identity of who funds Boko Haram, because the Nigerian government has failed to do so yet.

Exploitation of suffering
American Assistant Secretary of State for Africa Affairs, Johnny Carson, said last year that Boko Haram exploits people’s suffering in norther Nigeria, and that the government is required to address the political and economic problems in the Muslim-majority region.

However, Carson confirmed also that “there are relations between followers of Boko Haram and extremists in West Africa, including Al-Qaeda in the Islamic Maghreb (AQIM).”

The attack in 2011 on a UN building in Abuja formed a turing point in Washington’s stance, which saw the group as a serious threat.

Lisa Monaco, Homeland Security Advisor to Barack Obama, broadcast a speech to the Foreign Ministry in which she stated the conditions of Boko Haram’s classification as a “foreign terrorist organization,” because, according to her expression, undertakes terrorist activities that threaten the United States or has the ability to do so.

The US Foreign Service has recently classified three Boko Haram leaders as terrorists, without classifying the entire organization.

Translated by Kevin Moore.

Original article available at BBC Arabic.

Study new vocabulary on Quizlet.

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s